الكتاب الرياضي العربي

ظهور الكتاب الرياضي العربي في نهاية القرن الثاني الهجري كان فاصلا في تاريخ الرياضة العربية بين مرحلتين، مرحلة سابقة كانت فيها ممارسة الرياضة في المجتمع العربي مبنية على قواعد تتلقى من صدور الرجال، ومرحلة لاحقة أصبحت فيها الرياضة العربية علما مدونا في الكتب.

وظل الكتاب الرياضي العربي كما يشهد بذلك تاريخه حاضرا يقوم بدوره في مجال المعرفة الرياضية على غرار الكتاب العربي في المجالات الأخرى، على امتداد قرون أشرقت فيها شمس الحضارة العربية الإسلامية على الأرض مشرقا ومغربا.

وظل الكتاب الرياضي العربي كما تشهد بذلك موضوعاته مرتبطا بواقع الممارسة الرياضية في المجتمع العربي، مهتما بالرياضات التي يمارسها الإنسان العربي في حياته اليومية، مدنية كانت أوعسكرية، فردية كانت أو جماعية.

للاطلاع على الكتاب كاملاً:

قد يعجبك ايضا